لجنة الإفادة من لحوم الهدي والاضاحي تبحث الترتيبات الخاصة بتنفيذ أعمال المشروع خلال موسم حج 1438 هـ

[جدة،المدار ]

في إطار الاستعدادات الجارية لتنفيذ مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي، في موسم حج العام الحالي 1438هـ، عقدت لجنة الإفادة المشرفة على المشروع اجتماعا برئاسة الدكتور بندر بن محمد حجار، رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية ،الجهة المسؤولة عن المشروع ، اليوم بمقر المجموعة ،اجتماعا لها ضم ممثلي الجهات الحكومية في المشروع والمقاولين المشاركين في تشغيل المشروع ، لبحث ومناقشة آخر الترتيبات الخاصة بتنفيذ أعمال المشروع خلال موسم حج العام الحالي 1438هـ (2017م).

وفي بداية اللقاء، أطلع الدكتور الحجار المشاركين على الأمر السامي المتضمن استبدال المجازر التابعة لمشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي بمجازر حديثة، بطاقة استيعابية تتلاءم مع التوسعات الجارية بالمشاعر المقدسة، وتواكب أعداد الحجاج المتزايدة، وتكون مجهزة بنظام آلي متكامل للسلخ والتقطيع والنقل والتنظيف والحفظ والتوزيع، والاستفادة القصوى من نواتج الهدي والأضاحي بجميع مكوناتها في صناعات تحويلية مناسبة، والاستفادة من التقنية الحديثة لتجفيف وتعليب اللحوم مع أفضل الممارسات الحديثة لإبقاء اللحوم بصلاحيتها لفترة لا تقل عن 12 شهرا بدون تبريد.
وأوضح رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية بأن المشروع استطاع التوسع هذا العام في البيع الالكتروني مع كل من موبايلي والخدمات الآمنة ومصرف الراجحي والبريد السعودي وهدية الحاج والمعتمر، بحيث تقوم هذه المؤسسات ببيع السندات للراغبين الكترونيا عن طريق استخدام أجهزة بيع خاصة بهم وبنفس السعر الموحد للسندات بالإضافة الى موقع المسار الالكتروني لوزارة الحج.

وأضاف الدكتور بندر، بأن خدمة شراء سندات الصدقـات والفدية متاحة طـوال أيام السـنة من خلال موقع بيع سندات المشروع على شبكة الإنترنت، والموقع الإلكتروني للمشروع www.adahi.org مما يتيح شـراءها بسهولة ويسر لكل راغب في كافة أرجاء المعمورة، علما بأن سعر السند الواحد للأغنام لموسم حج هذا العام يبلغ 450ريال سعودي، ما يعادل نحو 120 دولار أمريكي، أو نحو 93 يورو، وذلك حسب أسعار صرف العملات اليوم.

وتجدر الإشارة الى أنه بالاضافة الى الجهات التسويقية المحلية حيث يمكن شراء سندات الهدي والأضاحي والفدية والصدقة من خلال شبكة الإنترنت والهاتف المصرفي وأجهزة الصراف الآلي المنـتـشرة في كافة مناطق المملكة.

بعد ذلك استمع اعضاء لجنة الافادة الى ممثلي الجهات المشاركة لمعرفة مستوى استعداداتهم لأعمال المشروع، وتذليل كافة الصعوبات التي قد تواجههم، وايجاد الحلول الفورية لها وتوجيه من يلزم لمتابعة حل تلك الصعوبات
ويمثل الجهات الحكومية في لجنة الإفادة من الهدي والأضاحي كل من وزارة الداخلية (إمارة منطقة مكة المكرمة)، ووزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، ووزارة العدل، ووزارة المالية، ووزارة الشؤون البلدية والقروية (مشروع تطوير منى – أمانة العاصمة المقدسة)، ووزارة البيئة والمياه والزراعة، ومعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج (جامعة أم القرى)، والبنك الإسلامي للتنمية.
وفي ختام الاجتماع، أشاد رئيس مجموعة البنك بالدعـم غير المحدود الذي تقدمه حكـومة خادم الحرمين الشريفين لمشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي، منذ بدء المشروع في موسم حج عام 1403هـ(1983م)، داعيا الله عز وجل أن يجزل المثوبة لخادم الحرمين الشريفين -يحفظه الله -وسمو ولي العهد وحكومة المملكة العربية السعودية، لما قدموه ويقدمونه من خدمات جليلة لحجاج بيت الله الحرام.

قد يعجبك ايضاالمزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.