وفد ثقافي روسي يزور أدبي جدة

<المدار>جدة

قام الوفد الثقافي الروسي من ضيوف وزارة الثقافة والاعلام لحج هذا العام بزيارة مساء امس للنادي الادبي الثقافي بجدة .
وقد اطلع الوفد خلال الزيارة على الأنشطة والبرامج التي يقيمها النادي
كما أطلّع على دوريات النادي التي اشتهر بها محليا وإقليميا فضلا عن إصداراته من الكتب في شتى فروع المعرفة وهي تكشف تطور حركة النشر للكتاب في المملكة .
وتجول الوفد في مكتبة النادي واطلعوا على الكتب الموجودة بها.
عقب ذلك دار نقاش أدبي في الجلسة المشتركة مع الوفد في قاعة المكتبة حيث رحب نائب رئيس النادي الدكتور سعيد بن مسفر المالكي بالوفد الروسي وقال بأن الزيارة تأتي امتداداً للحوار والتبادل الثقافي بين مختلف الحضارات، واستعراض لبعض نماذج الإنتاج الأدبي الثقافي في كل من السعودية وروسيا وبحث سبل تعزيز نشاط ترجمة النتاج الأدبي والموروث الثقافي بين البلدين. واقترح الدكتور المالكي بتخصيص عدد من مجلة (نوافذ) للأدب الروسي .
وعد المدير الإداري بأدبي جدة الدكتور عبدالرحمن السلمي الشعب الروسي من الشعوب الثقافية العريقة وهذا اللقاء يعد امتدادا للتعاون الثقافي والاجتماعي وتبادل الخبرات معربا عن امله ان تثمر هذه الزيارة في عمل ثقافي وأدبي مشترك يرفد المكتبة العربية بترجمة لأهم النتاج الروسي.
وقال عضو مجلس أدارة أدبي جدة الدكتور عادل باناعمة نرجو أن يكون هذا اللقاء امتدادا لحلقات التواصل بين الأدبين: العربي والروسيّ، وهو تواصل قديم وثيقٌ، بدأ مع أول ترجمةٍ للقرآن الكريم إلى الروسية سنة 1716م، وكان من صوره ترجمة ألف ليلة وليلة وكليلة ودمنة إلى اللغة الروسية
.وقد كان عددٌ من كبار شعراء الروس متأثرين بالعربية وثقافتها، كأمير الشعراء الروسي: بوشكين، الذى قرأ ترجمة القرآن، واطلع على السيرة النبوية، ونظم قصيدته: (الرسول) التي أسقط فيها السيرة النبوية على الواقع الإنسانيّ الذي يعيشه.

واعرب الوفد الثقافي الروسي عن إعجابهم بما شاهدوه أثناء تأديتهم مناسك الحج من تطور ومنجزات في المشاعر المقدسة كتوسعة الحرمين الشريفين والمسعى وقطار المشاعر .
وقدموا أسمى عبارات الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين-حفظهما الله. على ما قدموه من مجهودات فاقت الوصف وتعدت الحدود، وفي مقدمتها التسهيل على هذه الجموع الغفيرة من حجاج بيت الله الحرام لأداء مناسكهم وسط منظومة من الخدمات المتكاملة .
وقدموا شكرهم لوزارة الثقافة والإعلام على حسن الضيافة وعلى ما قدموه لهم من أجل تأديتهم نُسكهم .
معربين عن شكرهم لنادي جدة الادبي على حسن الاستقبال وكرم الضيافة، وما يقوم به النادي من جهد متواصل في خدمة الثقافة العربية، مؤكدين أهمية هذه الزيارة في تعزيز التعاون الثقافي بين البلدين .
بعد ذلك قدم النادي لوحات مخطوطة بيد الخطاط سعيد الغامدي باسماء الوفد هدية تذكارية لهم.

قد يعجبك ايضاالمزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.