أدبي الرياض يحتفي بالفائزين بجائزة كتاب العام الاثنين المقبل

<المدار >ألرياض

        اعلن النادي الأدبي بالرياض نتائج التنافس على جائزته (جائزة كتاب العام) في دورتها العاشرة للعام الجاري، وقد نال الجائزة في هذه الدورة كتاب (على خطى المتنبي) للأستاذ الدكتور عبدالعزيز بن ناصر المانع، فيما نال جائزة المبدعين الشباب دون 35 سنة كتاب الأستاذ محمد حامد وهو (ست دقائق: سيرة أخطاء متعمدة) .

     وسيرعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض حفل منح الجائزة ، وسيقوم سموه الكريم بتسليم الفائزين جوائزهم وبراءة الجائزة التي يصدرها النادي .وذلك مساء الاثنين 17 في مركز الملك فهد الثقافي بالعاصمة الرياض .

     وقال الدكتور صالح المحمود رئيس مجلس إدارة النادي بأنه فخور برعاية سمو أمير منطقة الرياض صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز لحفل منح الجائزة، مؤكدا أن حضور سموه الكريم  يعد تكريما للنادي وللمشهد الثقافي السعودي، وهو دليل على حرصه حفظه الله على دعم العلم والمعرفة في العاصمة الرياض، مشيدا بدعم سموه وتحفيزه المستمر للنادي ، وسعيه حفظه الله لتوفير كل فرص التطور والتألق لمبادرات النادي الثقافية .

      وهنأ رئيس مجلس إدارة النادي الدكتور صالح المحمود الفائزين بالجائزة مؤكدا اعتزازه بالمؤلف السعودي الذي أثبت تفوقه في مجالات العلم والمعرفة والإبداع  .

     وقال الدكتور المحمود بأن لجنة الجائزة رفعت ترشيحها للكتاب الفائز في الدورة العاشرة للجائزة، وكذلك الكتاب الفائز بجائزة المؤلفين الشباب ، وقد وافق المجلس على رأي اللجنة وصادق على النتيجة .وأكد المحمود بأن النادي الأدبي بالرياض يعتز بهذه الجائزة التي بلغت عشر سنوات من النجاح والتألق، لأنها تمثل دعما حقيقيا لحركة التأليف في المملكة، كما أنها تحتفي بالعلم والمعرفة والإبداع، وتسعى إلى نشر الكتاب السعودي وتشجيع المؤلفين، والاحتفاء بالمنجزات الجديرة .

وأبدى المحمود اعتزازه بالشراكة الدائمة والمثمرة بين النادي الأدبي بالرياض وبنك الرياض تلك المؤسسة الاقتصادية الرائدة في وطننا، مقدما شكره وتقديره للبنك على استمرار دعمه وتمويله للجائزة على مدى عشر سنوات ، متمنيا استمرار هذه الشراكة الرائدة ذات النتائج الإيجابية على المشهد الثقافي والعلمي في المملكة .

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن