منظمة التعاون الإسلامي تشارك في الإجتماع الاستشاري للتنمية الثقافية في العالم الإسلامي

{المدار}جدة

شاركت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الاسلامي في اعمال الاجتماع السادس عشر للمجلس الاستشاريّ للتنمية الثقافية في العالم الإسلامي، الذي عقد يومي 24 و25 سبتمبر 2018 في المنامة، مملكة البحرين. ويأتي هذا الاجتماع في إطار التحضير للمؤتمر الإسلامي الاستثنائي لوزراء الثقافة، والذي سيعقد في مملكة البحرين في 28 و29 نوفمبر 2018، احتفاء بمدينة المحرق عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 2018 للمنطقة العربية.

وتحدثت في الجلسة الافتتاحية المديرة العامة للشؤون الثقافية والاجتماعيّة بمنظمة التعاون الإسلامي، السيدة مهلة أحمد طالبنا، ممثلة الأمانة العامة، عن دور منظمة التعاون الإسلامي في النهوض بالعمل الثقافي الإسلامي المشترك والاهتمام الخاص الذي توليه للاستراتيجية الثقافية للعالم الإسلامي.

وأعربت السيدة مهلة عن ضرورة إدخال المزيد من التوازن في الشقين المادي وغير المادي في الحفاظ على التراث، كما طالبت بالمزيد من الأفعال الثقافية الميدانية.

وناقش الاجتماع وثيقتين: مشروع تعزيز الدعم الإسلامي والدولي للحفاظ على التراث الحضاري والثقافي في القدس الشريف، ومشروع مسار المنامة لتفعيل العمل الثقافي الإسلامي المشترك لمواجهة التطرف والطائفية والإرهاب، وذلك تمهيدا لاعتماد الوثيقتين في المؤتمر الإسلامي الاستثنائي لوزراء الثقافة.

وشارك في الاجتماع ممثلو الدول الأعضاء في المجلس، وممثل اللجنة الدائمة للثقافة والإعلام “الكومياك” التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي.

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن